عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد يوضح موعد انعقاد المجلس المركزي لمنظمة التحرير.

عرض الصورة

نشر في يوم الأحد 17 ديسمبر 2017 الساعة 16:21 مساءً

وكالات-فلسطين بوست- أوضح عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"عزام الأحمد أن المجلس المركزي لمنظمة التحرير سينعقد قبل منتصف شهر كانون ثاني .2018
 
وقال الأحمد للإذاعة الفلسطينية الرسمية "صوت فلسطين" بأن الرئيس محمود عباس قام بتكليفه بلقاء رئيس المجلس الوطني سليم الزعنون باعتبار أنه هو من يوجه الدعوات.
 
وتابع: "جرى التوافق على أن يكون الموعد الملائم قبل منتصف الشهر القادم" معبرا عن أمله في أن ينعقد المجلس المركزي بمشاركة الكل الفلسطيني بما فيهم حركتي حماس والجهاد الإسلامي.

وأوضح الأحمد أنه كان قد نقل دعوة من الرئيس عباس لرئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية مبينا أن "حماس وعدت بأن يكون موقفهم إيجابيا لجهة تحديد شكل المشاركة".
 
وشدد الأحمد على أهمية "أن يكون جميع الفلسطينيين شركاء في كل التحركات والقرارات التي يتم اتخاذها كما هم موحدون على الأرض في مجابهة الاحتلال".
 
وتابع إن الرئيس عباس لديه "الكثير من الأسلحة" ليقدمها خلال اجتماع القيادة المرتقب معبرا "الموقف الحاسم قد اتخذ بالفعل وانتهى الموضوع".
 
عبر الأحمد أنه "سيكون هناك خطوات عملية في جعبة القيادة لمواجهة الخطر الذي بدأ يداهم عاصمة دولة فلسطين القدس والقضية الفلسطينية برمتها".
 
ذكرت مصادر في فتح ومنظمة التحرير أن القيادة ستعقد اجتماعا موسعا مساء الاثنين لبحث الخيارات الفلسطينية والتوافق على التحرك في المرحلة المقبلة.

رابط مختصر

التعليقات