تقرير خاص ::

خدمة الدليفري رفاهية مواطن وفرصة تشغيل خريج وسط المخاطر

عرض الصورة

نشر في يوم الأربعاء 14 يونيو 2017 الساعة 02:48 صباحاً

أحمد خليفة

غزة- خاص -فلسطين بوست
 
بالآونة الأخيرة أصبح بإمكان أي مواطن غزي, طلب أي وجبة  غذاء من المطعم , عبر مكالمة هاتفية فقط ودون الذهاب إليه  , والانتظار حتى تجهز الوجبة وثم العودة إلى البيت , مما شكل نوعاً من الرفاهية للمواطن وفرصة تشغيل لشباب عاطل عن العمل .
وظهرت تلك الخدمة في إعلانات متلفزة بشكل كبير , مما جعل البعض يطبقها في قطاع غزة كمشروع فريد ونادر من نوعه في غزة , وسهل من إمكانية تطبيقه انتشار الدرجات النارية و قلة فرص عمل الخريجين .

المواطن محمد عكيلة الذي لجأ إلى خدمة الدليفري منذ عامين قال: "  أقضي معظم وقتي في عملي ولذلك استخدم  الدليفري, بسبب سرعته في توصيل الطلبات إلى المنزل ومكان العمل  وتوفير الوقت والجهد اللازم للحصول على الوجبات الغذائية  ".

وأضاف أن  سعر خدمة التوصيل  تتراوح بين 8 و 10 شيكل وينفق بالمجمل 200 شيكل شهرياً من أجل هذه الخدمة  , معتبراً أنها ليست مصاريف إضافية ورخيصة الثمن و بها نوع من الرفاهية والراحة  .
  
وتابع  أنه بذلك يوفر فرصة عمل للشباب العاطلين عن العمل في ظل الظروف الاقتصادية  الصعبة  وندرة فرص العمل  .
 
البطالة سبب

أما العامل في مكتب دليفري فادي القوقا  قال: ل "فلسطين بوست " " أعمل في خدمة التوصيل منذ التخرج في جامعة الأزهر قسم العلاقات العامة والإعلام , بسبب قلة وندرة فرص العمل والوظائف و ازدياد متطلبات الحياة اليومية  ".

وأضاف أنه يعمل منذ سبع سنوات بشكل يومي لمدة 9 ساعات متواصلة , وبأجر لا يتجاوز 30 شيكل ,موضحاً أنها لا تفي لسد حاجته اليومية ومصروفه الشخصي .

 أوضح  أنه يعاني من ألام مستمرة في الرأس بسبب العمل تحت الشمس أحياناً , والتعرض لخطر حوادث الطرق بسبب استخدام الدرجات النارية في التوصيل ’ وعدم وجود أي حماية قانونية للعاملين في التوصيل من قبل أي مؤسسة أو وزارة .

تشجع المواطنين

 أما رامز ابو سيدو مدير مطعم للمشاوي قال :" خدمة الدليفري جيد جداً لأنها تشجع المواطنين على زيادة الشراء من المطعم  يوجد ترحيب كبير من قبل الزبائن في الخدمة وأما السعر يكون حسب المسافة .

وأضاف أن شروط قبول العمال أن يمتلك رخصة قيادة سارية المفعول مع شهادة حسن سير وسلوك من وزارة الداخلية, و أن تكون أخلاقه مهذبة لأنه يعكس سمعة المطعم ولا توجد وسائل آمان للعمال وهذه من شروط قبول  العمل.

أصل الفكرة

بدوره قال مدير  أحد مكاتب  الدلفيري "جاءتني فكرة خدمة التوصيل منذ 8 سنوات, من الإعلانات المصرية ولقلة هذه المشاريع في غزة طبقتها لتكون فكرة مشروع جديد , ولاقت رواجاً وإقبالاً كبيراً بين المواطنين ".

وعن قبول العاملين اضاف " يجب أن يكون العامل حسن السمعة ويأتي بشهادة حسن سير وسلوك ورخصة قيادة والمكتب يتكفل بترخيص دراجته النارية وتهيئتها للعمل في خدمة التوصيل.

وتابع الدوام في المكتب أسبوعياً ومقسم إلى 3 شفتات صباحي , مسائي وليلي , حرصاً على خدمة الزبائن في جميع ساعات اليوم ’ منوهاً إلى أنه بصدد استخراج أوراق الترخيص للمكتب من وزارة النقل والمواصلات .
 
شروط الترخيص
بدوره قال نائب مدير الترخيص بوزارة النقل والمواصلات أنيس عرفات تشترط الوزارة شروط عدة للحصول على أوراق الترخيص من ضمنها ,موافقة من البلدية والدفاع المدني والحصول على سجل تجاري من وزارة الاقتصاد , وجلب 10 درجات نارية مرخصة  كحد أدنى وحصول العاملين على رخصة قيادة , وموافقة السلامة المرورية على مكان المكتب .

وبين عرفات أنه لا يوجد حماية قانونية للعاملين في الديلفري من قبل أي جهة , وكل عامل مسئول من نفسه , مشيراً إلى أن السبب هو رفض تأمين الدرجات النارية لدى كل  شركات التأمين .

وأوضح أن معظم المكاتب حالياً لم تحصل على الترخيص المطلوب وبالتالي لم تحصل الوزارة على أي إحصائية رسمية عن عدد المكاتب والعاملين في الدليفري   , مؤكداً ان الوزارة ستشن حملة قريباً على المكاتب  لضبط الغير مرخصة لضمان السلامة المرورية .
 
 
 
 
 
 
 

رابط مختصر

التعليقات